أنواع البطاريات
1- الخلايا الفولتية الجلفانية البسيطة: لقد اخترع أليساندرو فولتا، وهو أستاذ إيطالي، أول بطارية في عام 1800. وقد سميت البطارية باسمه تكريماً لهُ، وتستخدم شريط من النحاس للجانب الموجب "الكاثود"، وتستخدم الزنك في الجانب السالب أو الأنود. وحمض الكبريتيك المختلفة مع الماء هو الكهرل وعندما لا تكون الخلية قيد الإستخدام فإن جزيئات الحمض في المحلول مفصولة ومنقسمة إلى أجزاء مشحونة كهربائياً تسمى الأيونات. وفي الرموز الكيميائية هذا يعني أن الكهرل حامض الكبريتيك (H2SO4) ينفصل إلى اثنين من أيونات الهيدروجين موجبة الشحنة (2H +) واحد سالبة سلفات أيونات (SO4 =). ويكون سلفات الأيون يحتوي على شحنة سالبة مزدوجة. أما القطب النحاسي يستطيع البدأ بتدفق التيار الكهربائي عندما يتم وصل الخليه لقطب الزنك ويحصل ذلك لأن القطب النحاسي يجذب الإلكترونات أكثر من السالب.
القطب النحاسي لا يمكن أن يجذب الإلكترونات من خلال الكهرل، ولكن، لأن الإلكترونات لديها شحنة كهربائية سالبة مثل أيونات الكبريتات. فإن الشحنات السالبة تصد بعضها بعض، وهذا يمنع تدفق الإلكترونات.
وعندما يتم وصل القطب النحاسي مع موصل خارجي يبدأ بتدفق الإلكترونات من خلاله، وكرد فعل كيميائي يساعد لاستمرار التيار مستمر. كل ذرة زنك تخسر الكترونات للقطب النحاسي وتصبح ذرة الزنك بشحنة موجبة مزدوجة. وسلفات الأيون فوراً تجذب الأيون الزنكي. وتصبح المعادلة كالتالي:
(Zn++)  +  SO4 =  → ZnSO4)).
2- خلايا دانييل
3- البطاريات الأساسية الحديثة
4- البطاريات الثانوية
وتقسم البطاريات الثانوية إلى:
أ-( بطاريات خازنات الليد أسيد).
ب- البطاريات القابلة لإعادة الشحن الأخرى.
5- البطاريات ذات الأغراض الخاصة.
https://kids.britannica.com/students/article/battery/273129